عدد من الاصابات والقتلى في اشتباكات بين الامن الاردني ومسلحين

- ‎فياخبار
5
0

صحيفة تغاريد : قُتل 5 أشخاص بينهم ضابط برتبة نقيب في مداهمات شنّتها قوات الأمن الأردني استهدفت خلية إرهابية في مخيم اربد شمال البلاد.
وأعلن مصدر أمني، استشهاد أحد أفراد القوة الأمنية وهو برتبة نقيب أثناء العملية الأمنية في مدينة إربد، إضافة إلى إصابة عنصرين آخرين من القوة تم اسعافهما وهما قيد العلاج، و إصابة مواطنين اثنين كانا على مقربة من المكان وحالتهما العامة متوسطة.

وقال المصدر إن العملية الأمنية ما زالت مستمرة، وتم القبض على أحد الخارجين عن القانون إضافة إلى مقتل أربعة منهم.

وكانت مصادر مطلعة قالت في تصريح لـ إرم نيوز، إن “قوات الدرك والأمن العام الأردنية داهمت بيوت عناصر جماعات إرهابية في إربد شمال الأردن، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى تم نقلهم إلى مستشفى الأميرة بسمة، الذي ازدحم بالمراجعين والحالات الطارئة”.

وأفاد شهود عيان بأن “مواطنين سمعوا أصوات إطلاق العيارات النارية بكثافة قرب دوار شركة الكهرباء وشارع حكما، وإلى الآن ما زالت قوات الدرك والأمن العام وكافة الأجهزة المختصة تحاصر المنطقة، في مطاردة مستمرة لسلفيين”، مشيرين إلى أن قوات الأمن طلبت تعزيزات.

وأوضحت المصادر أن “الانفجارات التي سمعها المواطنون هي صوت تفجير أبواب البيوت التي يتواجد فيها المسلحون”، مشيرة إلى أنه “تم قطع الإنارة عن شارع حكما ومنطقة خلف التل”.

وأضافت “هناك تحليق كثيف للطائرات المروحية، وإغلاقات إجبارية في أهم شارع تجاري في إربد، شارع الهاشمي، كما تم استخدام الغازات المسيلة للدموع بشكل كثيف ما أدى إلى إصابة مدنيين بحالات اختناق”، لافتة إلى أن “هناك إطلاق نار كثيف في حي التركمان المحاذي لمخيم إربد”.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *